24- ما علاقة إيماني بالكنيسة؟

386

 24  ما علاقة إيماني بالكنيسة؟

لا أحد بإمكانه أن يؤمن لوحده، كما أنَه لا يستطيع أحدٌ أن يعيش لذاته فحسب. إننا نتقبّل الإيمان من ← الكنيسة ونعيشه في الشركة مع بشر نشاركهم إيماننا.

الإيمان هو اكثر ما هو شخصيّ في الإنسان، لكنّه رغم ذلك ليس مسألة خاصّة. كلُّ من يطلب الإيمان، عليه أن يقدر أن يقول «أنا» كما يقول «نحن» ، لأنّ الإيمان الذي لا نتقاسمه أو نتشارك به هو غير منطقيّ. المؤمن الفرد يعطي موافقته الحرّة لـ «نحن نؤمن» كما تقول الكنيسة. منها يتلقّى الإيمان، في التي حملته إليه عبر العصور وحمته من التحريف وأوضحته من جديد. فالإيمان هو لزمنِ مشاركة في اقتناع مشترك. إيمان الآخرين يحملني كما تُشعل نارُ إيماني الآخرين ويقوّيهم. أبرزت الكنيسة «أنا» و«نحن» في الإيمان من خلال استعمالها قانونَي إيمان في قدّاساتها: ← قانون الإيمان الرسوليّ الذي يبدأ بـ «اؤمن» ← وقانون الإيمان النيقاويّ – القسطنطيني الكبير الذي بصيغته الاساسيّة يفُتتح بـ «نؤمن».

  ؟   الإيمان

(في اللاتينيّة credo تعني اؤمن). أول كلمة من قانون الرسل «اؤمن» أصبحت تعني مختلف اعترافات الإيمان، إذ إنّها تلخّص العقيدة التي يعترف بها المسيحيّون بحيث تحتوي كلّ العناصر الإيمانيّة مجتمعة ومنظمة.

 ✝  حيثما اجتمع اثنان أو ثلاثة باسمي كنت هناك بينهم.

متى 18: 20


كتاب YOUCAT
التعليم المسيحي الكاثوليكي للشبيبة
 →  السابق      البداية      التالي  ← 
مواضيع ذات صلة
أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.