24 تموز – اليوم الخامس من تساعية الدم الثمين الثالثة، [شهر تموز لعبادة الدم الثمين]

8٬009

تساعية الدم الثمين الثالثة

اليوم الخامس: 24 تموز

24 تموز، 1997 – الساعة 9 مساءً

اليوم خلال صلاة التُساعية مع القداس والعبادة، راى برناباس في رؤيا، ربنا مُعلقاً على الصليب فوق جبل. ظهر وجه يسوع الأقدس مع الكثير من الكاروبيم. كان صامتاً ويُعاني من ألم عظيم. ثم قال: «أبنائي الأحباء، حافظوا على جذوركم قوية في كنيستي المُقدسة. أطيعوا تعاليمها وعيشوا حياة مُقدسة. إعترفوا بخطاياكم لكاهني وحضروا أنفسكم دائماً لتحذير روحي. عيشوا بملء الحب وقدموا حياتكم لخدمتي. تمسكوا بقوة بإيمانكم. ساهموا في اعادة بناء الهيكل من أجلي.

أقول لكم، لا تُحاربوا الجسد ابداً، أبداً، أقول، لا تُهاجموا هيكل الروح أبداً. إن فعلتم ذلك فإن الآب سيدينكم. صلوا وأطلبوا من الآب الحكمة الإلهية بإسمي، أقول لكم صلوا من أجل الحكمة. الروح يُعطي الحكمة بإسمي، أقول لكم صلوا من أجل الحكمة. الروح يُعطي الحكمة للمُتواضعين ويُعلمهم الطرق الإلهية. لقد سفكتُ دمي لكي تنفتح عيونكم خلال القوة المُقدسة لوعدي. إن دمي الثمين هو قوة الروح القدس. أبنائي كلما ناديتم على دمي الثمين من كل قلبكم وبحب، سيأتي الروح القدس ويثبت فيكم.

نادوا على دمي الثمين وكونوا ممتلئين بالقوة. أبنائي، إن الباب مفتوح. إن طريق الحياة سيُجعَل معروفاً، لكن قليلون سيتبعونه في النهاية. عندما يكون الباب على وشك ان يغلق، سيُسرع القطيع للدخول. لكن الوقت سيكون قد إنتهى. مَنْ سيُخلصهم؟ وماذا سيكون أملهم؟ الكثير من الناس يأتون هنا لكن قلوبهم بعيدة عني. متى سيعرفون هذه الحقيقة؟ متى ستنفتح قلوبهم لهذا الفضل العظيم؟ الكثيرون سيأسفون على ذلك في الأخير.

إشتركوا وقوموا بهذه العبادة بطريقة مقدسة. صلوا، صلوا، عزوني. إني أحبكم. أظهروا لي الحب لكي لا يكون لكم شيئاً تاسفون عليه. برناباس، خُذ الأسئلة من شعبك. سأسمح لك بأن تسألهم وأنا سأجيب لك. كل مَنْ يدين يُدان. أعرفوا الراعي الصالح، أصغوا الى تنبيهه وأهربوا من أجل حياتكم. ابنائي، اقول لكم صلوا بأن يسمع قطيعي صوت الراعي الصالح ويهربوا من أجل حياتهم.

أولئك الذين يُحبوني ويعبدون دمي الثمين لن يخسروا. دمي الثمين سيخلصهم، برناباس الكثيرون لن يفهموا هذه الرسالة. صلي من أجلهم.
أحبكم جميعاً.
أبارككم جميعاً».

إنتهت الرؤيا وظهر صليب عظيم في السحابة.

تأمل اليوم الخامس:

إن الإرشاد الإلهي ضروري جداً لتكون قادراً على معرفة وإنجاز إرادة الله المُقدسة. لا نستطيع أبداً أن نفترض التغلب على أية تجربة من خلال الثقة بقوتنا الخاصة بمفردها. عدونا أمكر بكثير جداً منا. لذا لا نستطيع أن نُجابهه. يجب أن نُصلي من أجل الحكمة لنعرف الحقيقة وبالروح نفوقه دهاءاً. يجب أن نبقى متواضعين لنتلقى هذه الحكمة. إن عبادة وتعزية الدم الثمين هو دائماً الوسيلة الحقة للحصول على هذا.

نتلوا الصلوات التالية:
*أضغط للانتقال للصفحة المطلوبة

1- المسبحة الوردية
2- مسبحة الدم الثمين
3- طلبة الدم الثمين
4- التكريس للدم الثمين
5- صلوات التعزية
6- صلوات العبادة والسجود
7- مُناشدات المكروب
8- الصلوات السرية

ملاحظة: يُمكن أن تُصلى هذه الصلوات بأي ترتيب كان مع إستثناء إن مسبحة الدم الثمين يجب أن تتلى بعد الوردية مباشرة، كما طلب ربنا. يمكنك أيضاً تقسيم الصلوات وتلاوتها في أوقات مختلفة خلال يومك، بشرط انهائها قبل منتصف الليل.

عبادة الدم الثمين
 →  السابق     التالي  ← 
 ✞  كل المحتويات    ✞  شهر تموز    ✞  الوعود 
مواضيع ذات صلة

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.