فيديو، البابا فرنسيس يتأثر بشهادة كاهنين وراهبة

2٬574

البابا فرنسيس

لقاء مؤثّر بين البابا فرنسيس وثلاثة شهود – كاهنين وراهبة – سمع منهم عن فظائع وأهوال حرب البوسنة (1992-1995) والإضطهاد الذي عانوا منه. قال البابا فرانسيس بعد سماع شهادتهم: بعض أقوالهم ستبقى في قلبي”، “أحدى هذه الأقول هي الغفران. ان تغفر لصديق قد يكون سهلاً اما ان تغفر لمن يضطهدك ويعذّبك ويريد قتلك فذلك هو الصعب.”

التقى البابا مع 200 من المكرّسين كهنة رهبان وراهبات في كاتدرائية سراييفو وسمع شهادة ثلاثة منهم: الأب زفونيمير Matijevic، وهو كاهن تعرض للتعذيب عدة مرات أثناء الحرب البوسنية، ومرض بمرض الضمور العضلي نتيجة لذلك. الأب جوزو Puškaric، الراهب الذي، على الرغم من تعرضه للتعذيب في السجن، وأعرب عن هول ما قاساه بأنه تمنى الموت غافراً لمعذبيه. وأخيراً سمع البابا شهادة الراهبة Ljubica Šekerija، التي كانت على استعداد بأن تموت قبل أن ترى مسبحتها تُداس، والتي رفضت اعتناق الإسلام بالرغم من تصويب فوهات البنادق الى رأسها. قام البابا بمعانقة كل منهم عناقا طويلاً وقبّل يد الكاهن الأب زفونيمير وطلب منه بركته.

قال البابا :”لقد تكلم الشهود عن الحياة، عن التجارب، منها الجميلة ومنها المُرّة البشعة. هم تكلّموا عن انفسهم ولكن ايضاً عن ذاكرة الشعب، تمسّكوا بهذه الذاكرة لكي تصلوا الى صنع السلام .” واختتم البابا بقوله “انتم شهوداً على الأخوّة على العطف وعلى المحبة. احملوا صليب المسيح وامضوا قدماً. فالكنيسة الأم تريد منكم ان تكونوا شهداء صغار وشهوداً صغار لصليب السيد المسيح.”

مواضيع ذات صلة

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.