رسائل السيدة العذراء في مديوغوريه عام 1993

181

رسائل العذراء

رسالة العذراء في ٢٥ كانون الثاني ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
اليوم أدعوكم لتقبّل رسائلي بجدّية، ولعيشها بجدّيّة. هذه الأيّام عليكم أن تعتزموا فيها اختيار اللّـه من أجل السّلام والخير. ولينْتَفِ وجود البغض والحسد من حياتكم ومن أفكاركم فتمتلئ بمحبّة اللّـه وبمحبّة القريب وحسب. هكذا، وهكذا فقط، تصبحون قادرين على تمييز علامات هذا الزّمن. أنا معكم وأقودكم صوب زمنٍ جديد، زمن يهبكم اللّـه إيّاه من قبيل النّعمة لتزدادوا معرفةً به
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ شباط ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
اليوم أمنحكم بركتي الأموميّة وأدعوكم إلى التّوبة. وأرغب في أن يقرّر كلّ منكم تغيير مجرى حياته، وأن يعمل كلّ منكم أكثر فأكثر في الكنيسة، ليس بالأقوال والأفكار وإنّما بالمثل كيما تصير حياتكم شهادة فرحةً ليسوع. ولا يمكنكم الادّعاء أنّكم تبتم، لأنّ حياتكم يجب أن تغدو يوميّة. ولكي تدركوا ما عليكم فعله، صغاري، صلّوا واللّـه يرشدكم إلى العمل الّذي يجب أن تتمّموه فعليّاً والّذي فيه يجب أن تتغيّروا. أنا معكم وأظلّلكم جميعاً تحت معطفي
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ آذار ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
اليوم أدعوكم، كما لم أدعكم من قبل، للصّلاة من أجل السّلام، السّلام في قلوبكم وفي عائلاتكم وفي العالم بأسره. الشّيطان يريد الحرب، ولا يريد السّلام. صلّوا! صلّوا! صلّوا
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ نيسان ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
اليوم أدعوكم جميعاً إلى إيقاد قلوبكم بالمحبّة. هلمّوا إلى الحقول وتأمّلوا كيف تستيقظ الطّبيعة. بهذا تجدون عوناً لتفتحوا قلوبكم للّـه الخالق. وأرغب في أن توقظوا المحبّة في عائلاتكم ليملك الحبّ حيث يُفتقد السلام وحيث يعبث الحقد. وعندما تحلّ المحبّة في قلوبكم تحلّ معها الصّلاة. ولا تنسوا، أحبّتي، أنّني معكم وأنّني أعينكم بصلاتي لكي يهبكم اللّـه القدرة على المحبّة. أبارككم وأحبّكم محبّة أمّ
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ أيّار ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
اليوم أدعوكم للانفتاح على اللّـه بالصّلاة. فيبدأ الرّوح القدس بصنع العجائب فيكم وبكم. واعلموا، أحبّتي الصّغار، أنّ كلّ واحدٍ منكم مهمّ في مخطّطي الخلاصيّ
أدعوكم لتكونوا حملة الخير والسّلام. واللّـه يمكنه أن يهبكم السّلام فقط إذا تبتم وصلّيتم. لذلك، صغاري الأحبّة، صلّوا! صلّوا! صلّوا! وافعلوا ما يلهمكم الرّوح القدس إيّاه
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ حزيران ١٩٩٣ في مديوغوريه

العيد الثاني عشر للظهورات
أولادي الأحبّة
اليوم أيضاً أَفرحُ بوجودِكم هنا. أَمنحُكم بَركَتي الأُموميَّة، وأَشفعُ عند اللّـه لأَجل كلِّ واحدٍ منكم. أَدعوكُم مجدَّداً لكي تعيشوا رسائلي وتُطبِّقوها في حياتِكم. أَنا معكُم وأبارِككُم جميعاً يوماً بعد يوم
أولادي الأحبّة، هذه الأيام مُميَّزة، لذلك أَنا معكم لكي أُحبَّكم وأَحميكُم، ولكي أَحمي قلوبكُم من إبليس وأُقرِّبكُم جميعاً أكثر من قلبِ يسوع إِبني
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ تمّوز ١٩٩٣ في مديوغوريه

عيد القديس يعقوب شفيع رعية مديوغوريه
أولادي الأحبّة
أشكركُم على صلواتكم وعلى الحب الذي تظهرونه لي
أَدعوكم لأن تقرِّروا الصلاةَ على نواياي
أولادي الأحبّة، قدموا تساعيَّات وابذلوا ذواتُكم حيث تشعرون أنكم مقيّدين أكثر تقييد. أرغبُ في أن تكونَ حياتُكم مقيّدة بي
أنا أُمّكم وأرغب، أولادي الصّغار، في أن لا يضلّكم إِبليس، لأنّه يودُّ أن يقودَكم على الطريق السيّء. لكنّ لا يستطيع ذلك إِن لم تُتيحوه له. لذلك، جدِّدوا، أَولادي الصِّغار، الصلاة في قلوبكم وعندها تفهمون نِدائي ورغبتي الحارّة في مساعدتكم
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ آب ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
أرغب في أن تُدركوا أنني أمّكم. أرغب في مساعدتكم وفي دعوتكم إلى الصّلاة، لأنكم تستطيعون، بالصّلاة فقط، أن تفهموا رسائلي وتقبلوها وتطبِّقوها في حياتكم
إِقرأوا الكتب المقدّسة وعيشوها وصلّوا لكي تُدركوا علامات الأزمنة. هذا الزمن زمنٌ مميّز، لذلك أنا معكم. لكي أُقرِّبكُم من قلبي ومن قلبِ إبني يسوع
أولادي الصّغار والأحبّة، أرغب في أن تكونوا أبناء نورٍ لا أبناء ظلمة لذلك عيشوا ما أقوله لكم
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ أيلول ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
أنا أُمكم وأدعوكم لأن تقتربوا من اللّـه عبر الصّلاة، لأنه هو وحده مخلّصكم وسلامكم
لذلك، أولادي الصّغار، لا تفتّشوا عن مغريات ماديّة بل فَتشوا عن اللّـه. أُصلّي من أجلكم وأشفعُ عند اللّـه من أجل كلّ واحد منكم بمفرده. أَلتمسُ صلاتُكم كيما تقبلوني بذاتي وتقبلوا رسائلي كما في أيامِ الظهورات الأولى
ومتى فتحتم قلوبكم وصليتم، عندها فقط، تتحقّق معجزاتٌ
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ تشرين الأول ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
لقد دعيتكم على مدى السّنوات لكي تُصلّوا وتعيشوا ما أقوله لكم، لكنّكم قَلّمَا تعيشون رسائلي. تتكلَّمون ولا تعيشون. لذلك، أولادي الصّغار، تدومُ هذه الحرب طويلاً. أدعوكُم لكي تنفتحوا على اللّـه وتعيشوا مع اللّـه في قلوبكم، بعيشِكم الخيرَ وبشهادتكم لرسائلي
أحبّكم وأرغب في أن أحميكُم من كلّ شرّ. لكنكم لا تريدونَ ذلك! أولادي الأحبّة، لا أستطيع أن أُساعدكم إنْ لم تعيشوا وصايا اللّـه، إن لم تعيشوا القُداس وإن لم ترذلوا الخطيئة
أَدعوكم لأن تصبحوا رُسلَ الحبّ والطيبة. إِشهدوا للّـه ولمحبّة اللّـه، في هذا العالم الذي لا سلام فيه، واللّـه يباركُكم ويعطيكُم ما تطلبونه منه
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ تشرين الثاني ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
أدعوكم في هذه الأوقات، كما لم أدعُكم قط آنفاً، لأن تحضّروا قلوبكم لمجيء يسوع. ليملكَ يسوع في قلوبكم، وعندما يصبح صديقكم، تصبحون عندها فقط سُعداء
لن يكونَ صعباً أن تُصلّوا وأن تقدِّموا تضحيات وأن تشهدوا لعظمة يسوع في حياتكم لأنه يعطيكم القُوة والفرح في هذه الأوقات أنا قريبةٌ منكم بصلاتي وشفاعتي، أحبّكم وأباركُكم جميعاً
أشكركم على تلبيتكم ندائي


رسالة العذراء في ٢٥ كانون الأول ١٩٩٣ في مديوغوريه

أولادي الأحبّة
اليوم أفرحُ مع الطفل يسوع وأرغب في أن يدخُل فرح يسوع كلّ قلب
أولادي الصّغار، مع هذه الرّسالة أمنحكم وابني يسوع البركة لكي يحلّ السّلام في كلّ قلب
أُحبّكم أولادي الصّغار، وأدعوكم جميعاً لأن تقتربوا مني عبرَ الصلاة. إنكم تتكلّمون وتتكلّمون، لكنّكم لا تصلّون
لذلك أولادي الصّغار، إقصدوا أن تُصلّوا، فعندها فقط تصبحون سعداء ويعطيكم اللّـه ما تلتمسونه منه
أشكركم على تلبيتكم ندائي

مواضيع ذات صلة

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.