23 تموز – اليوم الرابع من تساعية الدم الثمين الثالثة، [شهر تموز لعبادة الدم الثمين]

5٬681

تساعية الدم الثمين الثالثة

اليوم الرابع: 23 تموز

23 تموز، 1997 – الساعة 9 مساءً

اليوم خلال صلاة التُساعية مع القداس والعبادة، رأى برناباس في رؤيا، ربنا في سحابة. إقترب الرب من برناباس وهو يحمل سيفاً يلمع بشدة بالنور الإلهي. ثم قال: «اليوم، آتي إليكم بمحبة وأتوسل إليكم يا أبنائي الأحباء أن تُصلوا وتسهروا دائماً. كونوا حذرين دائماً. لا تدعوا العدو يغلبكم أبداً. أبداً، أقول لكم. لا تدعوا أحداً منكم يسقط في خطايا الجسد أبداً. أقول لكم كونوا حذرين كي لا تطردوا الروح القدس عنكم. عدوكم يُحاربكم. إنهم يُخططون لإسقاطكم. صلوا دائماً، تأملوا بآلامي وستمتلئون بالقوة. نادوا على دمي الثمين. عدوكم سيندحر. عَزّوا واعبدوا دمي الثمين. أنا سأحميكم. قوموا بتعويض دائم عن الخطايا المُرتَكبة ضد دمي الثمين. سيُغير الخطأة طرقهم وسيهتدون إليّ.

أبنائي، صلوا مسبحة دمي الثمين هذه. أعدكم بأن أدمّر العديد من ممالك العدو – الأرواح الشريرة. الكثير منكم نظروا إلى صليبي وقَسّوا قلوبهم، دعوا ألمي يلمس نفوسكم. أبنائي، أحبوني وعزوني. لن أجيب على أية أسئلة منكم لأنكم تعملون ضوضاءً وتُزعجون السماء بعبادتكم. أبقوا نفوسكم مُقدسة وتكلموا أقل. عيشوا حياة صمت غداً ليلاً وأغلبوا عدوكم. أرجوكم أبنائي، إذا كان بينكم مَنْ يُحبني، فليُعزيني وليُريني حباً في هذه العبادة دوماً. دمي الثمين سيُظهِر رحمة.
أنا معكم جميعاً.
أبارككم جميعاً».

إنتهت الرؤيا وظهر سيفان عظيمان في السحاب مُتقاطعان مع بعضهما. في مكان تقاطع السيفين ظهر كأس مع قربان فوقه.

تأمل اليوم الرابع:

اليوم، في لقاء قصير، أظهر الرب لبرناباس سيفاً يلمع بالنور الإلهي. السيف هو بالتأكيد علامة لمعركة. في الرسالة التي تلت هذه الرؤيا، يتم تحذيرنا من خطط العدو ضدنا. التراخي خطير. يُنصَح باليقظة في الصلاة والإلتجاء إلى الدم الثمين. إسهروا وتجنبوا خطايا الجسد كافة.

اليوم، دعونا نُصلي للتغلب على أرواح الكسل والشهوة.

نتلوا الصلوات التالية:
*أضغط للانتقال للصفحة المطلوبة

مسبحة الدم الثمين
صلاة التكريس للدم الثمين
– 
صلوات العبادة والسجود للدم الثمين ليسوع المسيح


عبادة الدم الثمين
 →  السابق     التالي  ← 
 ✞  كل المحتويات    ✞  شهر تموز    ✞  الوعود 
مواضيع ذات صلة

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.