البابا يصلي من أجل حوار صادق بين الأديان

343

من الفاتيكان/ بأول رسالة مصورة له هذه السنة البابا فرنسيس طلب من الناس الإنضمام له بالصلاة على نية:

“الحوار بين الأديان يقودنا للسلام و العدالة” الرسالة المصورة كانت جزء من مبادرة الصلاة بالتنسيق من قبل جماعة الرسل العالمية للصلاة jesuit-run التي تعطي الكاثوليك نوايا صلاة البابا الشهرية منذ سنة 1890. في الفيديو دعا البابا للحوار بين الأديان و طلب من الناس: “لا يتوقفوا عن الصلاة من أجل ذلك وأن يتعاونوا مع أولئك الذين يفكرون بطريقة مختلفة. كثيرون يفكرون بشكل مختلف، يشعرون بشكل مختلف ،إنهم يبحثون عن الله أو يلتقون بالله بطريقة مختلفة. في هذا الإزدحام وتعدّد الأديان هناك حقيقة مؤكدة واحدة موجودة عندنا جميعاً إننا كلنا أبناء الله”.

يقول البابا. “زعماء دينيون من البوذيين، واليهود، والمسلمين، والكاثوليك صرحوا في هذا الفيديو عن إيمانهم الشخصي: “أنا أومن بالحب”. قال البابا :اتمنى نشر طلبي للصلاة لهذا الشهر: ذلك الحوار الصادق بين رجال ونساء من أديان مختلفة، قد يُنتج ثماراً من السلام و العدل. انا اثق بصلاتكم”. البابا فرنسيس سوف يسلم نوايا صلاته الشهرية بالفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي باللغة الإسبانية مرفقة بترجمة الى 10 لغات خلال سنة الرحمة.

مواضيع ذات صلة

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.