البابا فرنسيس يتصل بقاتل مشهور كان قد كتب له رسالة طالباً الغفران

3٬477

 

بييترو ماسو (Pietro Maso) قتل والديه قبل 25 سنة في حادثة صدمت ايطاليا

البابا فرنسيس

رجل قتل أمه وأبيه يتلقى أتصال هاتفي من البابا فرنسيس، بعد ان كان قد كتب لقداسته متوسلاً الغفران.

بييترو ماسو، الذي عمره الآن 45 سنة، كان قد خرج من السجن في 2013 بعد ان قضي فيه مدة اكثر من 20 سنة لقتله والديه حيث قام بضربهم بقدر ثقيل ومن ثم خنقهم.

ماسو أخبر المجلة الأسبوعية [Chi]: “كتبت رسالة للبابا حيث طلبت الغفران عما قمت به منذ 25 سنة وبأنني كنتُ أصلي من أجل السلام. بعد بضعة أيام، رنّ الهاتف. كنتُ مع شريكتي ستيفاني. ألتقطتُ سماعة الهاتف وسمعت: ‘انا فرنسيس، البابا فرنسيس’.”

بييترو ماسو (Pietro Maso)
بييترو ماسو (Pietro Maso)

صحيفة التلغراف قالت بأن الفاتيكان لن يعلق على اتصالات البابا الخاصة. وفقاً ل ماسو، الأتصال الهاتفي كان قد أجري فعلياً في 2013، لكن لم يكن قد تم الأبلاغ عنه حتى الآن.

من بين المستملين لأتصالات البابا الخاصة هم امرأة مطلقة ومتزوجة مدنياً، رجل متحول جنسياً، وضحية أغتصاب.

مواضيع ذات صلة
تعليقات
  1. فيوليت

    كل كاهن لازم يكون ممثل المسيح بكل معنا الكلمة، الله يطوّل عمرك بابا فرنسيس ويحميك من كل شر، يا رب????
    كم نحن بحاجة الى كهنة قديسين يا رب، ارحمنا واستجب لنا. آمين

أكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.