صلاة من أجل إظهار وعيش الإرادة الإلهية واعادة كل الناس إليها بقوة الدم الثمين

0
4621

صلاة من أجل إظهار وعيش الإرادة الإلهية
واعادة كل الناس إليها بقوة الدم الثمين

(10 تموز 1998)

«يا أبنائي، القتال بينكم وبين العدو قادم إلى ذروته… بالتصميم العالي عزلوا عدداً كبيراً من أبنائي… إن آلامي ازدادت سوءاً عندما دخلت إلى جتسيماني. نظرتُ إلى شعبي ورأيتُ بأنهم نائمون بينما كان عدوهم يقترب بسرعة ويكسب أرضاً… إن قلبي المُتألم إنكسر بهذه الكلمات… «لماذا أنتم نائمون؟ ألا تستطيعون أن تسهروا معي حتى ولو لساعة واحدة؟ صلوا كي لا تقعوا في تجربة». عندما ركعت ثانية للصلاة ثقلني وزن موتي. قبل أن أفكر بها قلتُ: «أبي، أبعد عني هذه الكأس، لكن ليس كإرادتي بل كإرادتك». كانت تلك الساعة هي ساعتي العظيمة للتجربة التي ربما كانت ستعيقني عن إكمال إرادة أبي. أخيراً، نظرتُ إلى الأعلى وصليتُ لأبي… إجعلها معروفة للعالم أجمع من أجل حكم أبي على الأرض… أقول، هذه هي صلواتي سرية. إنها قوية جداً».

باسم الآب والابن والروح القدس، الإله الواحد، آمين.

أيها الآب الأزلي، أنت خالق ومصدر الحياة. أنت تحب العالم الذي صنعته. لذلك أرسلتَ أبنك الوحيد ليأتي ويُخلص العالم، لكي يأتي ملكوتك. أنظر إلى إبنك وإرفعه إلى عرشك. إرفع يدك اليُمنى وخلص شعبك. إني أقدم لك كل معاناة وآلام وموت إبنك الوحيد الذي تحبه، من أجل إنتصارك وحكمك على الأرض. بواسطة الدم الثمين لإبنك، اصنع عهداً جديداً واعد كل أبناءك إلى إرادتك القدوسة. آمين.

أيها الدم الثمين ليسوع المسيح، أحكم إلى الأبد.
يا يسوع المسيح المُتألم، ليأت ملكوتك. آمين.

اترك تعليق

ضع تعليقك
ضع أسمك هنا