الراعي الصالح

0
642

 

bon berger 1

وقد تعالت الأصوات في أيّامنا هذه، وتكاثرت مصادرها واختلفت… بات الصمت والإصغاء إجتهاد وضرورة لمن يرغب سماع صوت الراعي الصّالح وإلا ضلّ الخروف الطّريق وأضاع الحظيرة.

إخوتي، وقد عرفناه أمينًا في محبّته اللامشروطة لنا، فلنصغي ولنصمت في ضجيج هذا العالم لنسمع صوت الرّاعي فنكتشف مشيئته ونتمم إرادته إذ وحده مَن يبغي الخير المطلق لرعيّته بعيدًا عن المصلحة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here